مهرجان المرموم للهجن العربية الأصيلة

 مهرجان المرموم للهجن العربية الأصيلة

  

بتوجيهات من صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة وأخيه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم رئيس مجلس الوزراء حاكم إمارة دبي، على إبراز التراث الشعبي والمحافظة على العادات والتقاليد الخليجية والعربية الأصيلة وحرصهم على منع هذا التراث من الاندثار والاختلاط بمظاهر المدنية الحديثة، لذا فقد أمر صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم بأن تجرى سباقات دورية للهجن العربية الأصيلة في مدينة دبي، إيماناً منه بأهمية هذه السباقات لتذكير الشباب برياضة الأجداد ولالتقاء أفراد الأهل والعشيرة في كل موسم مع بعضهم البعض لجعل نوع من التقارب والألفة بين أصحاب المهنة الواحدة.

وفي مدينة دبي وخاصة من تحفة الميادين ميدان المرموم لسباقات الهجن، ينطلق الحدث الأكبر والاهم في أجندة هذه الرياضة التراثية الأصيلة "مهرجان دبي السنوي لسباق الهجن" والذي تبلغ جوائزه المالية 60 مليون درهم. الأمر الذي يجعله أغلى سباق للهجن في المنطقة العربية.. وينتظر أن تشارك حوالي 16 ألفاً من الهجن الخليجية.

وكما هي العادة السنوية مع هذا الحدث الذي يشهد إقبالا محليا وخليجيا كبيرا، بمشاركة هجن أصحاب السمو الشيوخ بدولة الإمارات العربية المتحدة ودول مجلس التعاون الخليجي، وأبناء القبائل من داخل الدولة ودول الخليج، يلتقي المتنافسون من خلال تغطية مباشرة على شاشة دبي ريسنج التابعة لمؤسسة دبي للإعلام، وفي نقل مباشر في فترتين صباحية تنطلق في السابعة صباحاً وأخرى مسائية في الثانية ظهراً، إلى جانب تخصيص القناة لبرنامج "تحديات الختامي"، وهو برنامج يبث يوميا خلال أيام الحدث الساعة السابعة مساءا برفقة الإعلامي عبدالرحمن أمين، حيث يتناول البرنامج بوجود ضيوف مختصين من أهل الخبرة والمعرفة، تحليل مجريات المهرجان بما في ذلك نتائج السباقات اليومية وأسماء الفائزين، إضافة إلى ترتيبات اللجان والمنظمين، والوقوف مع السحب اليومي على توقعات الجمهور المشاركين والتي تنتظرهم مع هذا المهرجان جوائز قيمة.



|