شبكة قنوات دبي تواكب انتخابات المجلس الوطني الاتحادي 2015

 شبكة قنوات دبي تواكب انتخابات المجلس الوطني الاتحادي 2015

  

أعلنت شبكة قنوات دبي عن إطلاقها برنامجها الخاص "صوتنا واحد" على قناتي دبي الأولى وسما دبي، وذلك في إطار مواكبتها وتغطيتها الخاصة لانتخابات المجلس الوطني الاتحادي 2015، وتعزيزاً لدورها الريادي في الإعلام الوطني وتثقيف المجتمع.

وقال أحمد سعيد المنصوري المدير العام للقنوات في مؤسسة دبي للإعلام، إن شبكة قنوات دبي ستقوم انطلاقاً من مركز الأخبار، بمواكبة العرس الانتخابي الثالث إيماناً بواجبها الوطني الملقاة على عاتقها كوسيلة إعلامية هادفة ترتقي بذوق المشاهد، وذلك من خلال تغطية سير الحملات الانتخابية وتخصيص ساعات محددة من بثها لمواضيع وجوانب العملية الانتخابية واستضافة العديد من المسؤولين وتوفير المنصة الإعلامية المناسبة للحديث عن هذه الانتخابات.

من جهته أشار علي عبيد الهاملي مدير مركز الأخبار، إلى استعدادات مركز الأخبار عبر شبكة المراسلين والمندوبين في كافة إمارات الدولة لمواكبة هذا الحدث وتسليط الضوء أيضاً على استعدادات اللجنة الوطنية للانتخابات وأخبار البرامج الانتخابية المتعددة للمرشحين والتعرف على المجلس الوطني عن قرب، في الوقت الذي سيتابع الجمهور البرنامج الخاص "صوتنا واحد" ابتداء من يوم الإثنين (13 أغسطس) الساعة 19:00 بتوقيت الإمارات، الساعة 15:00 بتوقيت غرينتش، على قناة سما دبي، والإعادة مساء الخميس في نفس التوقيت، ويومي الثلاثاء والجمعة على قناة سما دبي الساعة: 22:30 بتوقيت الإمارات، وهو من إعداد فريق عمل مركز الأخبار وتقديم محمد المناعي وميرا المهيري.

وتحدث مدير مركز الأخبار عن طبيعة البرنامج الجديد الذي سيهتم بالدرجة الأولى بتقديم ثقافة برلمانية للمشاهد، بالإضافة إلى تسليطه الضوء على انتخابات المجلس الوطني الاتحادي 2015، واستضافة نخبة من المتخصصين الأكاديميين والأعضاء السابقين والمرشحين والناخبين، للحديث عن الدورة الانتخابية الجديدة وكل ما يهم قضايا الوطن والمجتمع، مشيراً في الوقت نفسه إلى رمزية اسم البرنامج الجديد ومدلولاته المستوحاة من مقولة "البيت متوحد" التي أطلقها صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وأهمية انتخاب من يمتلك الكفاءة والمقومات لخدمة أبناء شعبه وبلده، كذلك تسليط الضوء على خصوصية التصويت لصوت واحد ضمن القائمة الانتخابية بعد أن كان يحق لعضو الهيئة الانتخابية التصويت لأكثر من مرشح في الدورات السابقة.

وختم علي عبيد الهاملي حديثه بالإشارة إلى باقة البرامج الأخرى التي سيتم إطلاقها في وقت لاحق إلى جانب مواكبة النشرات الإخبارية على شبكة قنوات دبي، والتي ستتناول بالشرح والتحليل والخبر سير العملية الانتخابية في مختلف إمارات الدولة بشكل محايد وبناء، وتتطرق بالنقد والتحليل إلى دور المجلس الوطني الاتحادي والمهام المنوطة بأعضائه والواجبات الملقاة على عاتقهم، بالإضافة إلى طرح الآراء المتداولة على الساحة وآراء الهيئات الانتخابية في مختلف أرجاء دولة الإمارات العربية المتحدة.



|