أحمد بن سعيد يطلـــق أول ملتقى تفاعلي ذكي لتجارب المتعــاملين مع حكومة دبي

 أحمد بن سعيد يطلـــق أول ملتقى تفاعلي ذكي لتجارب المتعــاملين مع حكومة دبي

  

دبي ـــ وام

أطلق سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم، النائب الثاني لرئيس المجلس التنفيذي لإمارة دبي، أول ملتقى تفاعلي ذكي لتجربة المتعاملين الإيجابية عند حصولهم على خدمات حكومة دبي، والذي كان قد اعتمده سابقاً سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي، بهدف تطوير هذه التجربة وفقاً لاحتياجات المتعاملين.

جاء ذلك خلال تكريم سموه للفائزين في الدورة الثالثة من جائزة حمدان بن محمد للحكومة الذكية 2015، ضمن الحفل السنوي الذي أقيم أمس في مركز دبي التجاري العالمي، بحضور سمو الشيخة لطيفة بنت محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس هيئة دبي للثقافة والفنون.

وقال سموه «كنا ومازلنا حريصين على إتاحة الفرصة للمتعاملين لمشاركتنا بتجاربهم مع حكومة دبي على أنواعها المختلفة، لإيماننا بأهمية الاستماع لصوت المتعامل وفهم احتياجاته وتوقعاته، ونطلق اليوم مبادرة (5D) للتركيز على تجارب المتعاملين الإيجابية، لأن هناك الكثير مما يمكن تعلمه من قصص النجاح الإيجابية، ومما يمكن مشاركته مع العالم».

وأضاف أن «التركيز الجاد على منظور المتعامل والسعي الحقيقي لفهم احتياجاته وتوقعاته يستلزمان منا التفكير بأساليب إبداعية وجديدة للحصول على انطباعات المتعاملين المختلفة».

وركزت أدوات قياس انطباعات المتعاملين لسنوات طويلة على مشكلات الخدمات وتحدياتها، وأغفلت إلى حد كبير التجارب الإيجابية التي يعيشها المتعامل، والتي من شأنها أن تكون نواة للتغيير الإيجابي والمرغوب.

وأشار إلى أن «الحكومة أطلقت قبل سنوات عدة نظاماً لشكاوى المتعاملين، مخصصاً لتوثيق تحديات الخدمات، ونظاماً للاقتراحات مخصصاً لتوثيق اقتراحات المتعاملين وملاحظاتهم لتحسين الخدمات الحكومية، إلا أننا ندعو الجهات الحكومية اليوم إلى التركيز كذلك على نوع جديد من انطباعات المتعاملين، سعياً إلى فهم ما يسعد الجمهور في دبي، والاستفادة من ذلك في تحقيق مزيد من الريادة والتفرد».

وتعد مبادرة «5D» أول مبادرة من نوعها في حكومة دبي للتركيز على هذا النوع من الانطباعات، إذ توفر التجارب الإيجابية ثروة من المعلومات النوعية التي يمكن تحليلها ودراستها بهدف الاستفادة من الممارسات الإيجابية ومشاركتها مع الجهات الحكومية وتعميمها إن أمكن.

وأشاد سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم، بجهود العاملين في حكومة دبي قائلاً إن «موظفي حكومة دبي يبذلون جهودا استثنائية وريادية في سبيل تحقيق السعادة لجميع متعاملي الإمارة، لذا فنحن نسعى من خلال هذه المبادرة إلى تسليط الضوء على هذه الجهود من خلال ملتقى تفاعلي ذكي بمشاركة المتعاملين».

وتم الإعلان خلال الحفل أنه سيتم تكريم المشاركين من أصحاب التجارب الإيجابية المميزة بشكل خاص تثميناً لمشاركاتهم وتشجيعاً للجهات الحكومية التي أسهمت في تحقيق هذه التجارب.

ويشجع الملتقى الذكي الجمهور على مشاركة تجاربهم في خمسة أبعاد رئيسة هي: «دبي الاهتمام، ودبي المشاركة، ودبي الريادة، ودبي السهولة، ودبي لي». وتمثل هذه الأبعاد أهم المحاور التي تهم المتعامل عند الحصول على الخدمات الحكومية وتؤثر في تقييمه لها وتشكيل انطباعاته عنها.

وأعلن خلال الحفل عن الجهة التي حصلت على العدد الأكبر من أصوات الجمهور في عملية التصويت التي تم إطلاقها على 12 مبادرة حكومية في بداية نوفمبر الماضي، والتي ستحمل «راية برنامج حمدان بن محمد للحكومة الذكية» لمدة عام كامل، وقد كانت الراية لعام 2016 من نصيب «دائرة السياحة والتسويق التجاري».

وسلّم رئيس مؤسسة الموانئ والجمارك والمنطقة الحرة سلطان بن سليم، الراية التي حملتها «تراخيص» العام الماضي، لسمو الشيخ أحمد بن سعيد، ثم قام سموه بتسليمها رسمياً لمدير عام دائرة السياحة والتسويق التجاري بدبي هلال المري، إذ ستستضيف دائرة السياحة والتسويق التجاري الراية لمدة عام كامل أمام المبنى الرئيس، لتتسلمها بعد ذلك الجهة التي تحصد العدد الأكبر من الأصوات خلال عملية التصويت في العام الذي يليه.

وتلى ذلك الإعلان عن الفريق الفائز في سباق بناة المدينة، وهي المبادرة التي أطلقها سمو الشيخ حمدان بن محمد، في الحفل السنوي من العام الماضي، وقد كان نتاجه 14 مبادرة ريادية للفرق الأربعة التي شاركت في التجمع الأول، الذي أقيم في سكاي دايف بداية العام.

وقد فاز بكأس «سباق بناة المدينة» لعام 2015 كل من: الفريق الأحمر عن خدمات الكهرباء والمياه وشهادات عدم الممانعة المتعلقة بها، والذي ضم كلاً من: بلدية دبي، ومؤسسة محمد بن راشد للإسكان، وهيئة الطرق والمواصلات، وهيئة كهرباء ومياه دبي. والفريق الأصفر لخدمات الرعاية الاجتماعية الذي ضم كلاً من: هيئة تنمية المجتمع، ودائرة التنمية الاقتصادية، ومحاكم دبي، ومؤسسة دبي لرعاية النساء والأطفال.

كما سلّم سمو الشيخ أحمد بن سعيد الدرع التذكارية لهيئة الطرق والمواصلات التي فازت في «جائزة الرقم واحد» عن «خدمة الحافلات»، بعد تقديمها مبادرات مبتكرة طوال العام للارتقاء بهذه الخدمة.

وعن فئة أفضل خدمة حكومية جديدة، فازت خدمة «ترام دبي» من هيئة الطرق والمواصلات، أما عن فئة أفضل مبادرة حكومية ريادية فقد فازت مبادرة «التذاكر الإلكترونية» من دائرة السياحة والتسويق التجاري.

وقد فازت «مبادرة تم» للفريق الأحمر ضمن سباق بناة المدينة عن فئة أفضل شراكة حكومية، والذي ضم كلاً من: هيئة الطرق والمواصلات، ومؤسسة محمد بن راشد للإسكان، وبلدية دبي، وهيئة كهرباء ومياه دبي. كما فازت مبادرة «شريان» من هيئة الصحة في دبي عن فئة أفضل شراكة مع الجمهور ونظام «إدارة الحالات الذكي» من مؤسسة دبي لرعاية النساء والأطفال عن فئة أفضل تعاون داخلي. كما فازت مبادرة «نحن نغذيك» لهيئة الصحة بدبي عن فئة أفضل شراكة مع القطاع الخاص.

وكرّم سمو الشيخ أحمد بن سعيد الفائزين من فئات الأفراد المختلفة بدءاً بفئة أفضل قائد ابتكار للعام، وقد كانت من نصيب «غنيمة البحري» من مؤسسة دبي لرعاية النساء والأطفال، وعن فئة أفضل فريق ابتكار فاز فريق «هيئة الصحة بدبي»، وفاز في فئة أفضل نجم للتكامل الذكي «عبدالله البستكي» من هيئة الطرق والمواصلات، وعن فئة أفضل مدير مركز خدمة فاز «عيسى إبراهيم الشامسي» من مؤسسة مطارات دبي، وعن فئة أفضل مدير مركز اتصال فازت «تانيا ماري بارتون» من هيئة الطرق والمواصلات.

وأعلن خلال الحفل عن نجوم الخدمة الستة الفائزين لهذا العام، وهم كل من: فهد عمر باصليب من هيئة الصحة بدبي، ومراد بشير مصطفى من بلدية دبي، وأشرف محمد أبويوسف من القيادة العامة لشرطة دبي، ومحمد فوزي مصطفى من هيئة الصحة بدبي، وخليفة خالد العنزي من هيئة كهرباء ومياه دبي، وهشام سالم مبارك من مؤسسة مطارات دبي.

وعن فئات قنوات تقديم الخدمة، بدأ التكريم للفائزين بفئة «أفضل خدمة حكومية عبر الهاتف المحمول»، والتي كانت من نصيب «تطبيق شرطة دبي» من القيادة العامة لشرطة دبي، و«تطبيق هيئة الطرق والمواصلات» من هيئة الطرق والمواصلات، و«تطبيق طفلي» من هيئة الصحة بدبي، و«تطبيق الطرق الذكية» من هيئة الطرق والمواصلات، و«تطبيق ديوا» من هيئة كهرباء ومياه دبي. وعن فئة حياة المتعامل «تطبيق ذكي مشترك»، فاز تطبيق «خدمات قطاع الأعمال» لهيئة الطرق والمواصلات، والمشترك مع بلدية دبي وهيئة كهرباء ومياه دبي. أما عن فئة أفضل موقع إلكتروني فقد فاز موقع القيادة العامة لشرطة دبي.

وفاز «مركز البرشاء» من هيئة الطرق والمواصلات هذا العام عن فئة أفضل مركز خدمة، و«مركز شرطة المرقبات» عن فئة أفضل مركز خدمة مشترك بين كل من القيادة العامة لشرطة دبي ومحاكم دبي والنيابة العامة، ولأول مرة يتم تكريم أفضل مركز اتصال بناء على المعايير الموحدة التي أطلقها مركز نموذج دبي بداية العام الجاري، وقد فازت فيها هيئة الطرق والمواصلات عن مركز اتصال «سالك».



|