نريد في حكومة الإمارات جامعيا برتبة وزير

 نريد في حكومة الإمارات جامعيا برتبة وزير

  

يسأل البعض كيف اصبحت الإمارات من الدول المتقدمة، وكيف التطور ساد المنطقة بهذه السرعة, ليس النفط وحده يمكن أن يطور دولة ولا إرتفاع الاقتصاد ولا القوة الشرائية ولا صندوق النقد الدولي...

اعلموا إن التطور السريع والتقدم لا يأتي إلا اذا كنتم تملكون قادة استثنائيون عظماء لديهم أفكار رائدة , هدفهم المركز الأول دائماً, هدفهم خدمة الوطن وتنميته, وتعزيز قوته في جميع المجالات... هكذا هي الدول المتقدمة وبفكر قادتها الذين يعرفون جيداً كيف يحفزون العقول المفكرة ويدعمونها.

كل الشكر والتقدير لصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم لمنح ابناءك الشباب هذه الفرص الثمينة واشراكهم في صنع القرارات.. شكراً لك على الثقة التامة, كنت ولازلت مصدر فخر لنا بإعطائك القرار الغير إعتيادي والمفاجئ في صفحتك على "تويتر": (أريد أن نختار شابا أو شابة تحت سن الـ25 ليمثل قضايا الشباب وطموحاتهم .. أريده وزيرا معنا في حكومة الامارات)

هنيئاً لنا هذه الحكومة الاستثنائية التي تفعل المستحيل في كل شيء لنكون دائماً في المركز الأول, والتي تواكب عصر النجاح والإبداع وتواصل التميز بدعمها للشباب لبناء جيل عصري متميز. ها قد جعلت شباب الإمارات يتنافسون على منصب وزاري , فهنا المعنى الحقيقي لإستثمار الكادر الوطني الشاب والإستفادة منه للإرتقاء والوصول الى العالمية.. فمبادرتك هذه تجعل العالم مذهولاً لا يملك إلا ان يقف احتراماً لمثل هؤلاء القادة.

اللهم إحفظ دولة الإمارات وحكامها , اللهم لك الحمد والشكر على نعمة الإمارات.



|