محمد بن راشد يرعى كأس دبي العالمي

 محمد بن راشد يرعى كأس دبي العالمي

  

حضر صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وسمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي، أمس، حفل العشاء الذي أقامه «فالكون» في فندق أرماني بدبي تكريماً لضيوف الدولة من ملاك ومدربي الخيول والمدعوين إلى بطولة كأس دبي العالمي للخيل في نسختها العشرين، والتي ستنطلق مساء اليوم على مضمار ميدان تحت رعاية صاحب السمو نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي.

ورحبت سمو الأميرة هيا بنت الحسين بالمشاركين في كأس دبي العالمي للخيل متمنية لهم طيب الإقامة في الدولة، مؤكدة أن دبي فرحة وسعيدة بضيوفها وزوارها وأنها ترتدي حلة قشيبة زاهية احتفاء بالمناسبة والمشاركين في البطولة.

مشيرة إلى أن توجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، ومتابعة سموه لكافة الاستعدادات خطوة بخطوة، وحضور هذه النخبة من ملاك ومدربي الخيل والفرسان من أنحاء العالم تعتبر من أهم أسباب نجاح البطولة العالمية التي تجمع الشرق والغرب على أرض عربية محبة للسلام والتواصل الإنساني والفرح.

ويرعى صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، اليوم انطلاقة كأس دبي العالمي، وتبلغ قيمة الجوائز 30 مليون دولار، فيما تبلغ قيمة جائزة الشوط الرئيسي 10 ملايين دولار، ويقام برعاية طيران الإمارات ويعد أغلى أشواط العالم.

وتتسابق 114 من أسرع خيول العالم على ألقاب الأشواط التسعة لكأس دبي العالمي، الذي ينطلق عند الساعة الرابعة من عصر اليوم، على مضمار ميدان في دبي .

وتبرز قوة أمسية العشرين لكأس دبي العالمي من خلال خمسة أشواط مخصصة للخيول المهجنة الأصيلة «غروب1» التي تعد الأعلى تصنيفاً والأسرع على مستوى العالم، ومن ضمنها الشوطان السابع والثامن «دبي تريف» و«دبي شيماء كلاسيك»، التي ترعاها كل من موانئ دبي العالمية، ولونجين، بإجمالي بجوائز مالية تبلغ ستة ملايين دولار لكل منها، والتي تجعل منهما الشوطين الأغلى في العالم على صعيد السباقات التي تقام على المضامير العشبية.

وتختتم أشواط الفئة الأولى في التاسعة مساء، عبر الشوط الأغلى في العالم «كأس دبي العالمي» على الأرضية الرملية الجديدة لمسافة 2000 متر، بمشاركة تسعة من أقوى الخيول على العالم، تتصدرها منافسة إماراتية ــ أميركية، ضمن سعي حامل اللقب وممثل «غودولفين» الجواد «أفريكان ستوري» لحصد إنجاز جديد، بأن يكون أول الخيول القادرة على حصد اللقب مرة ثانية، مع تطلعات لثلاثة من ممثلي الخيول الأميركية لحصد فوزٍ جديد يمكنها من معادلة الرقم القياسي الذي تحتكره الإمارات والبالغ تسع مرات، من أبرزها «كاليفورنيا كروم» حصان العام للسباقات الأميركية، وبطل سباقي «ديربي كنتاكي» و«برياكنيس ستيكس» الأميركيين الشهيرين.

كما يدخل المنافسة على لقب الشوط التاسع اثنان من أقوى الخيول اليابانية، من أبرزها الجواد «إيبفانييا» صاحب التصنيف الأعلى في الأمسية، والذي يعد أعلى حصان تحت التدريب تصنيفاً في العالم.



تفاصيل ..أشواط السباق لكأس دبي العالمي للخيول



|