محمد بن راشد يطلق أكبر مؤسسة تنموية ومجتمعية في المنطقة تتضمن 1400 برنامج تنموي

 محمد بن راشد يطلق أكبر مؤسسة تنموية ومجتمعية في المنطقة تتضمن 1400 برنامج تنموي

  

مؤسسة "مبادرات محمد بن راشد آل مكتوم العالمية" ستعمل في 116 دولة وتركز على المنطقة

المؤسسة يندرج تحت مظلتها 28 مؤسسة وتستهدف 130 مليون إنسان حتى العام 2025
- "مبادرات محمد بن راشد آل مكتوم العالمية" تتضمن أربعة قطاعات هي مكافحة الفقر ونشر المعرفة وتمكين المجتمع وابتكار المستقبل
- "مبادرات محمد بن راشد آل مكتوم العالمية" تستهدف دعم وتعليم 20 مليون طفل في 41 دولة ووقاية وعلاج 30 مليون إنسان من العمى وأمراض العيون حتى العام 2025
- "مبادرات محمد بن راشد آل مكتوم العالمية" ستعمل على استثمار 2 مليار درهم في إنشاء مراكز الأبحاث الطبية والمستشفيات في المنطقة و500 مليون درهم لأبحاث المياه
- "مبادرات محمد بن راشد آل مكتوم العالمية" ستعمل على دعم وتمكين 2 مليون أسرة في المنطقة حتى العام 2025 ودعم ورعاية 50 ألفاً من رواد الأعمال لتوفير نصف مليون فرصة عمل
- "مبادرات محمد بن راشد آل مكتوم العالمية" ستعمل على طباعة وتوزيع 10 مليون كتاب، وترجمة 25000 مصنف للغة العربية واستثمار 600 مليون درهم لنشر ثقافة التسامح خلال العشر سنوات القادمة
- "مبادرات محمد بن راشد آل مكتوم العالمية" ستعمل على دعم الابتكار من أجل مستقبل أفضل للمنطقة من خلال رعاية ودعم واحتضان 5000 مبتكر وباحث واستثمار 5.5 مليار درهم في حاضنات الابتكار.
- "مبادرات محمد بن راشد آل مكتوم العالمية" مؤسسة مستقلة يترأسها محمد بن راشد ويديرها مجلس أمناء يضم في عضويته كافة المؤسسات المنضوية تحت المؤسسة الجديدة
محمد بن راشد: منطقتنا العربية تمر بتحديات ضخمة، ولن ندير ظهرنا لمنطقتنا بل سنكون لهم عونا، وسنزرع للشباب أملاً
محمد بن راشد: العالم اليوم يواجه تحديات كبيرة في الإرهاب، وفي الحروب، وفي الهجرات والحل هو في التنمية... تنمية الإنسان، وتعليمه، وتثقيفه، ومساعدته على بناء مستقبله
محمد بن راشد: العالم اليوم يصرف عشرات المليارات على حل التحديات... ولو صرف ربعها على التنمية ستكون منطقتنا بخير... وإنسان هذه المنطقة قادر على استعادة دوره الحضاري.
محمد بن راشد: نحن اليوم في بداية جديدة واليد الواحدة لا تصفق... ودعوتي مفتوحة للجميع من دول ومؤسسات ومنظمات عالمية أن تشترك معنا في غرس أمل جديد لهذه المنطقة.
محمد بن راشد: العمل الإنساني والتنموي اليوم تقوده مؤسسات عالمية ضخمة، والتحديات التي تواجه منطقتنا بحاجة لمؤسسات بحجم هذه التحديات.
محمد بن راشد: نريد من إنشاء المؤسسة الجديدة توحيد الجهود، والاستفادة من الموارد، والتركيز على أهداف تنموية محددة وواضحة تعمل عليها كافة المؤسسات المنضوية تحتها محمد بن راشد: لا نبتغي بهذه الأعمال غير رضا الله، وسعادتنا الحقيقية هي بما نقدمه لإسعاد الناس .
إجمالي ما قدمته المبادرات التي أطلقها محمد بن راشد خلال السنوات الماضية بلغ 8 مليار درهم وأكثر من 50 مليون مستفيد بشكل مباشر من مبادرات سموه في أكثر من 100 دولة أكثر من 2000 مدرسة ومنشأة تعليمية و10 ملايين طفل و46 مستشفى و1.5 مليون أسرة وعلاج ووقاية 26 مليون إنسان حصيلة المستفيدين من مبادرات ومؤسسات محمد بن راشد التي أطلقها خلال السنوات الماضية
المكتب الإعلامي لحكومة دبي – 04 أكتوبر 2015:

أطلق صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، صباح اليوم بحضور سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي، أكبر مؤسسة إنسانية تنموية مجتمعية في المنطقة تجمع تحت مظلتها 28 جهة ومؤسسة تعمل في مجالات مكافحة الفقر والمرض ونشر المعرفة والثقافة والتمكين المجتمعي والابتكار، وتنفّذ مجتمعة أكثر من 1400 برنامج إنساني وتنموي في 116 دولة حول العالم.

وتستهدف المؤسسة الجديدة التي أطلق عليها "مبادرات محمد بن راشد آل مكتوم العالمية" أكثر من 130 مليون إنسان خلال السنوات القادمة، وستركز في برامجها على المنطقة العربية، كما ستطلق أكبر برنامج تنموي شامل في المنطقة العربية يركز على التنمية الإنسانية بشكل متكامل يبدأ من توفير الاحتياجات البشرية الأساسية من صحة ومكافحة الأمية والفقر، مروراً بتوفير المعرفة ونشر الثقافة وتطوير التعليم ، والعمل بشكل متواز على تطوير جيل من القيادات العربية الشابة ودعم تغيير حقيقي في مجال الحوكمة الرشيدة في المنطقة وانتهاء بتوفير أكبر حاضنة للمبتكرين والعلماء والباحثين العرب. <

تتمة.. محمد بن راشد يطلق أكبر مؤسسة تنموية ومجتمعية في المنطقة تتضمن 1400 برنامج تنموي



|