مؤسسة دبي للإعلام تحصد نصيب الأسد في مونديال القاهرة للأعمال الفنية والإعلام 2016

 مؤسسة دبي للإعلام تحصد نصيب الأسد في مونديال القاهرة للأعمال الفنية والإعلام 2016

  

أكثر مؤسسة مؤثرة في الرأي العام الإماراتي والخليجي، و27 جائزة لشبكة قنوات دبي 14 ذهبية، 11 فضية، 2 برونزية... احتفاء بنخبة البرامج التلفزيونية والإذاعية

سامي القمزي: ترجمة حقيقية لمنهجية الإبداع وعلامة فارقة تميز مؤسسة دبي للإعلام بقطاعاتها الثلاثة

أحمد سعيد المنصوري: إنجاز جديد وتتويج لجهود فرق العمل الجماعية المحترفة


دبي: 5 نوفمبر 2016 ـ أعلنت مؤسسة دبي للإعلام إحدى أبرز المؤسسات الإعلامية والخدمات الإبداعية الرائدة في منطقة الشرق الأوسط، عن فوزها بنصيب الأسد من جوائز فعاليات الدورة الخامسة لمونديال القاهرة للأعمال الفنية والإعلام 2016، والتي نظمها اتحاد المنتجين العرب لأعمال التلفزيون بالتعاون مع قطاع الإعلام والاتصال بالجامعة العربية تحت شعار" رؤية عربية واحدة نحو إعلام عربي موحد".

وقام أحمد سعيد المنصوري المدير العام للقنوات التلفزيونية والإذاعية في مؤسسة دبي للإعلام، باستلام جوائز المؤسسة في الحفل الذي أقيم في مدينة مبارك التعليمية بمدينة 6 أكتوبر، بحضور نخبة من الفنانين والإعلاميين من مختلف الدول العربية، حيث تميز فوز مؤسسة دبي للإعلام عن بقية المؤسسات الإعلامية، بنيلها جائزة أكثر مؤسسة مؤثرة في الرأي العام الإماراتي والخليجي، وذلك لدورها الريادي في دعم العمل العربي المشترك، بالإضافة إلى حصدها 27 جائزة (14 ذهبية، 11 فضية، 2 برونزية)، لتكون المؤسسة الأكثر حضوراً بين المؤسسات الإعلامية وشركات الإنتاج ومراكز الإبداع والشركات العاملة في مجال الأعمال الفنية ووسائل الإعلام المحلية والخليجية والعربية والتي تنافست في هذه الدورة.

ففي إطار المسابقة التلفزيونية، نالت مؤسسة دبي للإعلام 8 جوائز ذهبية لكل من: برنامج "السنيار"، ومسلسل "مكان في القلب"، وبرنامج "ذا فيكتوريوس"، وبرنامج "محمد عبده وفنان العرب"، وبرنامج "لسان العرب"، وبرنامج "سرد الذاكرة"، وبرنامج "ذا دكتورز"، وبرنامج "الباقيات الصالحات"، وفي إطار المسابقة الإذاعية نالت 6 جوائز ذهبية لكل من البرامج: روحك رياضية، السالفة وما فيها، صاحبة الجلالة، روح القانون، اسمع ما نقرأ، إمارات الخير.

ونالت مؤسسة دبي للإعلام 6 جوائز فضية عن الأعمال والبرامج التلفزيونية: برنامج "عقب التراويح"، البرنامج الرياضي "سيلفي"، برنامج "أبعاد ثقافية"، برنامج "فخر الامارات"، برنامج "دليلك"، برنامج "يا حلو يا مر"، كما نالت 5 جوائز فضية في المسابقة الإذاعية: عن برنامج "موعد مع الشمس"، برنامج "خطار"، برنامج "رحلة الحياة"، برنامج "حديث الروح"، برنامج "صحة وسعادة"، ونالت 2 برونزية لكل من البرنامج التلفزيوني "سر الطبخة"، والبرنامج الإذاعي "مساء دبي".

وفي هذه المناسبة أهدى سامي القمزي نائب رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب لمؤسسة دبي للإعلام، هذه الجوائز إلى أسرة مؤسسة دبي للإعلام، مؤكداً أن الفوز الذي تحقق يعد ترجمة حقيقية لمنهجية الإبداع المتبعة والتي ستظل علامة فارقة تميز مؤسسة دبي للإعلام بقطاعاتها الثلاثة، وانطلاقة متجددة في سبيل تطوير وتقديم خدمات إعلامية متميزة تساهم في تقديم الصورة الحقيقية حول مستوى الإعلام الإماراتي، وما وصلت إليه المؤسسات الإعلامية في دولة الإمارات العربية المتحدة من ناحية الشكل والمضمون، تماشياً مع استراتيجية حكومة دبي وتوجهاتها الاستراتيجية، بناء على توجيهات ودعم سمو الشيخ مكتوم بن محمد بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي، نائب رئيس المجلس التنفيذي، رئيس مجلس إدارة مؤسسة دبي للإعلام في تطبيق أعلى المعايير العالمية في كافة المجالات.

مشيراً إلى أن رؤية مؤسسة دبي للإعلام الدائمة من خلال تكريس مجموعة من القيم المؤسسية كالحرص على تقديم خدمات إعلامية متميِّزة ذات معايير وجودة عالية ومصداقية تامة إلى جانب تطوير جودة وتنوع الخدمات الإعلامية حرصاً على إرضاء الجمهور المحلي والعربي، عبر تطبيق أعلى معايير الجودة العالمية، من دون اغفال أهمية اختيار أفضل العناصر الإعلامية وتطبيق أفضل التقنيات العالمية لتلبية احتياجات جمهور مؤسسة دبي للإعلام بقطاعاتها الثلاثة وكسب ثقتهم. وختم سامي القمزي حديثه بالقول: "أتوجه بالشكر إلى كافة العناصر العاملة وفرق العمل المتعددة في شبكة قنوات دبي، فلم يكن بالإمكان أن يتحقق هذا النجاح لولا الإخلاص والتفاني في العمل الذي أبداه الجميع كل في اختصاصه، وهذا ما نعمل على ترسيخه في نفوس موظفينا لتستمر شرارة الإبداع ويزداد العطاء عاماً بعد عام".

بدروه توجه أحمد سعيد المنصوري المدير العام للقنوات التلفزيونية والإذاعية في مؤسسة دبي للإعلام، بالشكر إلى إدارة مؤسسة دبي للإعلام وعلى رأسهم سمو الشيخ مكتوم بن محمد بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي، نائب رئيس المجلس التنفيذي، رئيس مجلس إدارة مؤسسة دبي للإعلام، وسامي القمزي نائب رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب لمؤسسة دبي للإعلام، وإلى أعضاء مجلس الإدارة في المؤسسة وجميع مدراء القنوات والإدارات المتعددة على دعمهم المتواصل وجهودهم الكبيرة، وليأتي الفوز بهذا العدد من الجوائز كسراً للأرقام والجوائز التي تحققت في السنوات السابقة، حيث أثبتت فرق العمل المبدعة أنها تضم أكثر الكوادر تميزاً وإبداعاً في هذا المجال، مما يثبت النهج العلمي والعملي الإبداعي الراقي الذي تنتهجه مؤسسة دبي للإعلام وشبكة قنوات دبي في تقديم خدماتها الإعلامية عبر قنواتها التلفزيونية والإذاعية والرقمية المتعددة.

وقال أحمد سعيد المنصوري، إن العدد الأكبر للجوائز، جاء منسجماً مع جهود مؤسسة دبي للإعلام وشبكة قنوات دبي، الرامية إلى مزيد من التجويد والتطوير في المنتج الإعلامي عبر خطة استراتيجية تهدف إلى تنمية المهارات البشرية والاهتمام بالمحتوى الإعلامي، الأمر الذي انعكس بشكل إيجابي على حصدها نصيب الأسد لجوائز مونديال القاهرة للأعمال الفنية والإعلام 2016، والتي تنوعت بين الأعمال الفنية والإعلام، في إنجاز جديد يضاف إلى سلة الجوائز المتنوعة التي حازتها عبر مسيرتها المهنية التي تضع التميز والإبداع هدفاً أصيلاً في أهدافها الاستراتيجية، وتحدي جديد لإضافة المزيد من الإبداع والتميز في المستقبل.



|