صناعة السفن قديما

 صناعة السفن قديما

  

في العصور القديمة لم يكن الإنسان على علم و معرفة بالبحار ، و كان يرهب البحار بشكل عام ، و مع تطور العصور بدأ الإنسان يكسر حاجز الخوف و بدأ ببناء القوارب الصغيرة بهدف الصيد ، و مع زيادة المعرفة بدأت صناعة السفن من الأدوات البدائية مثل المطرقة والمنشار والأزميل وأيضا القوس ومثقاب الخيط بالإضافة إلى السحج وحديدة القلفطة.

بدأ العمانيون في صناعة السفن قديما من خلال استخدام الخشب من النوع ساج في تصنيع أجزاء السفن الرئيسية، والربط بين أجزاء السفن بإستخدام الخيوط وهي عبارة عن حبال مصنوعة من الألياف. ويتميز خشب الساج بشدة الاحتمال والمرونة العالية التي تعمل على تسهيل عملية استخدامه، وأيضا قدرته على البقاء في الماء لفترات طويلة دون التبلل.

ويتوفر نوع الخشب ونوع الخيوط في الهند، وكانوا قديما يقومون بإستيراد الخشب والخيوط من الهند أو السفر إلى هناك لصنع السفن. وقد تم استخدام أنواع أخرى من الخشب في تصنيع مختلف باقي أجزاء السفن مثل خشب البنطيج، الفيني، فن أصل، الفنس، البنجلي، كرنج، السدر، الميط الصومالي.

وتتم صناعة السفن على عدة مراحل، أولها وضع القاعدة والذي يطلق عليها اسم هيراب، ثم تثبت على القاعدة مجموعة من الألواح ويطلق عليها اسم شراير، ثم يتم تركيب مجموعة من الأخشاب المنحنية الشكل والتي يطلق عليها اسم الحلقام، وأخيرا يتم تركيب الأضلاع الرئيسية للسفن والتي تسمى الشلمان.

أجزاء السفن قديما
بعد التعرف على أسماء السفن قديما وطريقة ومراحل صنعها، ننتقل إلى التعرف على أسماء أجزاء السفن القديمة والتي تنقسم إلى أجزاء خارجية (الهيكل الخارجي) وأجزاء داخلية (الهيكل الداخلي) والسطح.

يتكون الهيكل الخارجي للسفن القديمة من البيص، ميل صدر، ميل ترف، المالك، الخد، البرميل، الداعومة، القمر، القيطان، المنظرة، التريك، الزبدرة، الحجاب، العالية، الجلد، القائم، الجلب، الخيسة.

أما الهيكل الداخلي للسفن والسطح عبارة عن صور الدقل، الصواري، المشابات، العبيدار، ألواح السطح، الفح، الدبوسة، صور النيم وألواحها، كشتيل صدر، حجاب، جالي، شلمان، عطفة، كروة، حزام، فلس، الغول، جلنكة، عقرب، الرقعة، المقر، السكان، الكانة، حطبة العلم، الدقل، العبد، التانكي، المرساة، السن، الباورة، الخيسة، الفالكي، المجداف.



|