منى المهيري..إبداع يحاكي التراث

 منى المهيري..إبداع يحاكي التراث

  

03/01/2017

انطلقت المرأة الإماراتية إلى جميع ميادين العمل وأصبحت مساهماً أساسياً في مسيرة التنمية التي تشهدها البلاد، وتميزت في مختلف الأعمال، ومنها الأعمال اليدوية والتراثية فكانت لها إبداعات في هذه المجالات التي تشكل رافدا لتراثنا الشعبي وتعبر عن البيئة الثقافية للمنطقة.

الشابة الإماراتية منى بن شيبان المهيري، مديرة سوق القطارة التابعة لهيئة أبوظبي للسياحة والثقافة، أثبتت كفاءتها وتميزها في كل ما تولته من مهام، وأوكل إليها من مسؤوليات، بل أكدت حضورها القوي وعطاءها الفاعل والمتميز في خدمة وطنها، كما تبدي سعادتها لأنها مواطنة تحظى بالتقدير في وطن السعادة، وهذا الأمر بحد ذاته يحفزها على روح العطاء، والحرص على أن تكون شابة لها مبادراتها وأنشطتها لخدمة المجتمع.

المهيري خريجة تخصص إدارة الأعمال من جامعة الإمارات، وعملت في عدة جهات قبل توليها لإدارة سوق القطارة في مدينة العين، ومنها في قسم التقنيات بجمارك دبي، ثم في قسم المشتريات بجامعة الإمارات.

تؤكد المهيري أن المرأة الإماراتية حظيت بدعم لا محدود من سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك، رئيسة الاتحاد النسائي العام الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة «أم الإمارات»، حتى تمكنت من أن تأخذ مكاناً متقدماً لها في عملية التنمية الاقتصادية والاجتماعية والثقافية وحققت إنجازات بالغة الأهمية.

وتشير المهيري إلى إبداعها في تجارتها الخاصة المتمثلة في تصميم وصناعة الحقائب من جلود الجمال، مؤكدة أنها صممت مؤخراً حقيبة تشير ألوانها إلى رمز القوات المسلحة، إشادة منها بالدور الذي تلعبه في حماية الدولة.

الإمارات اليوم



|